ماذا تعرف عن كرة اليد ؟

كرة اليد لعبة شعبية أوليمبية لها جمهورها في كل دول العالم و تشهد منافستها زخماً وإقبالاً لما يتوافر في اللعبة من مواصفات الحماسة و الإثارة. تشبه لعبة كرة اليّد إلى حدٍ بعيد في جوّها العام كرة القدم بل تكاد تكون مستنسخة منها في بعض الأمور لذلك فهي تحظى بتلك الخلطة المميزة عند جمهور الألعاب الرياضية و التي تشمل المتعة و المهارة و الإثارة.

نبذة تاريخية عن كرة اليد

تاريخ كرة اليد

تعتبر كرة اليد من التراث الإنساني القديم مثلها في ذلك مثل كرة القدم أيضاً إذ ظهرت نماذج مشابهة للعبة في الحضارات القديمة، فظهرت على جداريات المعابد الفرعونية رسومات تظهر مجموعة من الرجال يتقاذفون الكرة بأيديهم، وبالمثل فإن هناك أثاراً إغريقية تظهر صوراً لفتيات من الطبقات الراقية يلعبنّ الكرة بأيديهنّ مع خادماتهنّ.

لم تنقطع صور ممارسة كرة اليد عبر التاريخ – وإن لم تكن بشكلها المألوف حالياً – ففي القرون الوسطى تشير بعض الأثار الموجودة إلى ممارسة العاب شبيهة في جرينلاند، فرنسا، إفريقيا، بلاد الأسكيمو وغيرها من دول العالم.

كرة اليد حديثاً

كرة اليد حديثا

 مع حلول القرن التاسع عشر الميلاديّ بدأت كرة اليد في الظهور بشكل أكثر علانية في أوروبا خاصة في دول مثل الدنمارك حيث أطلق عليها ((håndbold، و  جمهورية التشيك وسمِّيت(hazena)، وفي سلوفاكيا وكانت تعرف باسم(hádzaná)، كما عرفت في أوكرانيا باسم(gandbol)، وفي المانيا((torball لذا يرجع الفضل إلى دول شمال أوربا بشكل خاص في ظهور الشكل الحديث من كرة اليد والمعروف الأن في كل دول العالم.

...

وضع قواعد كرة اليد

قوانين كرة اليد

بدأت أول محاولات تقنين كرة اليد وتحدد أطر لممارستها وقوانين للعبها عندما قام مدّرب الجمباز الألمانيّ “ماكس هيزر” استخدام أسلوب لعب كرة اليد التاريخي كطريقة لرفع لياقة لاعبيه ومساعدتهم على الإحماء قبل التدريبات وذلك في ملعب صغير  قياساته 40 مترا×20 متر والذي اعتمد لاحقاً ليكون القياس الرسميّ لمباريات كرة اليد الفعلية.

جذبت طريقة لعب كرة اليد التي مارسها “هيزر” مع لاعبيه العديد من المهتمين بالرياضة فقام “كارل شيلينز” و”إريك كوناي” الالمانيان بوضع القوانين و القواعد لتصبح كرة اليد لعبة مستقلة وذلك في عام 1917م، ثم قام “شيلينز” بمفرده بعمل تحسينات وتطويرات أخرى بعد ذلك بعامين.

من قوانين كرة اليد

تقام مباراة كرة اليد على ملعب طوله 40 متر وعرضه 20 متر، يوجد في الملعب مرميان كل مرمى عبارة عن مساحة مستطيلة الشكل وعرضها 3 متر وارتفاعها 2 متر.

يحاط مرمى الهدف من الخارج بمنطقة تعرف بمنطقة المرمى. وتتحدد هذه المنطقة بواسطة دائرتي الربع،. ولا يسمح إلا لحارس مرمى الدفاع بالتواجد في هذه المنطقة. بيد أنه يمكن لأي لاعب مسك الكرة ولمسها في الهواء داخل حدود هذه المنطقة طالما أنه بدأ قفزته خارج حدود المنطقة ورمى الكرة قبل نزوله على الأرض.

يتكون كل فريق من 7 لاعبين داخل الملعب و5 لاعبين على دكة البدلاء أي أن كل فريق ينبغي أن يسجل اسماء 12 لاعب على لائحة الفريق قبل بدء المباراة, غير مسموح ببدء المباراة بعدد لاعبين أقل من 5 داخل الملعب ولكن العدد يمكن ان يكون اقل من ذلك اثناء اللعب ولا يؤثر ذلك على سير المباراة.

تتكون مباراة كرة اليد من شوطين زمن كل فترة 30 دقيقة وفي خلال كل شوط يمكن للفريقين طلب وقت مستقطع واحد لكل منهما, وبين الشوطين فترة استراحة 10 دقائق, وإذا انتهت احدى المباريات بالتعادل وكان لابد من فائز يتم لعب شوطين اضافيين مدة كل شوط 5 دقائق فقط وإذا استمر التعادل يلعب شوطين اضافيين اخرين مدتهما 5 دقائق لكل فترة وإذا استمر التعادل يكون هناك ضربات جزاء ترجيحية لتحديد الفريق الفائز.

كرة اليد المستخدمة في المباريات عبارة عن كتلة كروية; مادتها الخارجية لامعة أو ملساء. وحيث أنها تستخدم بيد واحدة فقط، فإن الأحجام المتعارف عليها رسميًا تختلف تبعًا لسن وجنس الفرق المشاركة، فبينما يصل محيط الكرة في مباريات الرجال إلى 60 سنتميتر و وزن 475جرام، يبلغ في مباريات النساء 25 سنتميتر ووزن 375جرام فقط.

أما الحكّام في كرة اليد فيتكون طاقم التحكيم من حكمين في الملعب متساويين في السلطة ويتبادلان مواقعهم خلال المباراة بين حكم مرمى وحكم ملعب وتكون قراراتهما معاً , وهناك حكمين أخرين خارج الملعب (حكمي الطاولة) حكم ميقاتي وحكم مسجل.

بداية المباريات الرسمية لكرة اليد

الاتحاد الدولي لكرة اليد

بدأ تطبيق القوانين الحديثة لكرة اليد لأول مرة في مباراة كرة اليد للرجال التي أقيمت في عام 1925م بين ألمانيا وبلجيكا، وفي مباراة كرة اليد للنساء في عام 1930 بين ألمانيا والنمسا.

وفي عام 1926م، قام المجلس التشريعي في الاتحاد الدولي للرياضيين الهواة بتكليف لجنة متخصصة لرسم القواعد الدولية التي تنظم مباريات كرة يد الملعب. وفي عام 1928م، تشكل الاتحاد الدولي لهواة كرة اليد، بينما تشكل الاتحاد الدولي لكرة اليد في عام 1946م.

أبرز المنافسات العالمية في كرة اليد

يعتبر الاتحاد الدولي لكرة اليد الذي يتكون من خمس اتحادات قارية المسؤول الأول عن تنظيم البطولات القارية التي تعقد بصفة دورية كل عامين. وبالإضافة إلى هذه المسابقات التي تتنافس فيها المنتخبات القومية، يقوم الاتحاد بتنظيم مباريات دولية بين الأندية.

من أبرز البطولات العالمية في كرة اليد بطولة العالم في كرة اليد للرجال، بطولة العالم في كرة اليد للسيدات، بطولة العالم لكرة اليد للأندية “سوبر جلوب”.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

تعليقات

Loading...